توقعات برج الجدي لشهر ايار-مايو من عالمة الفلك ماغي فرح

كيف سيكون حظك لهذا الشهر؟ وماذا يخبئ لك برجك في عالم الفلك؟ سؤال يطرحه الجميع لذلك عزيزى إليك توقعات برج الجدي لشهر  ايار-مايو 2017 من عالمة الفلك ماغي فرح

توقعات برج الجدي لشهر ايار مايو

تعاكسك الظروف في هذا الشهر الذي ينذر ببعض العراقيل كما بالتأخير في إنجاز بعض الملفّات. لحسن الحظّ أنّك تتمتّع بإندفاع وقدرة خلّاقة تجعلك تنتصر على هذه الملمّات بطريقةٍ سحريّة. هذا لا يمنع من أنّ العمل يكون كثيراً والمطلوب منك يفوق قدرتك على الإحتمال. تثقل الأعباء على كاهلك فتشعر بالتعب في فتراتٍ كثيرة هذا الشهر، كذلك تسود الإنفعالات الشديدة بسبب أوضاع وعلاقات وخلافاتز باختصار تهبّ عاصفة في حياتك يجب أن تخرج منها معافى ومنتصراً. مطلوب منك إقامة علاقات جيّدة مع الحلفاء والزبائن والزملاء والرؤساء، وقبول تحمّل المسؤوليّات بلا تأفّف. من المحتمل أن يسجذل هذا الشهر إنطلاقة مهنيّة جديدة وتجارب كثيرة تمرّ بها لإثبات فاعليّتك وقدراتك، كأنّك أمام امتحان يجب أن تبرهن خلاله كفاءتك ويكون سرّ النجاح في عدم التردّد أو الغضب، أو في المهادنة والصير حتى تقطف ثمار جهودك السابقة. لحسن الحظّ أنّ الفلك يرعى في هذا الشهر إستثماراتك وتوظيفك لبعض الأموال ويحميها من المخاطر. وسط هذه الأجواء، تعيش توتراً ووهناً صحياً ربما أو تأسف لبعض التبدّلات والتغييرات في الدقيقة الأخيرة، وخاصة في النصف الأوّل من الشهر



قد تسمع خبراً عاماً لا ترتاح له ويناهض مصالحك وينعكس عليها سلباً. تكثر الهموم وتضطرّ إلى قبول بعض التنازلات إذا خضت تفاوضات مهنيّة. تواجه بعض الإرادات السيّئة والنوايا السلبيّة لكنّك عزيزي الجدي، معروف بقدرتك على الدفاع عن حقوقك بكلّ الوسائل. قد لا يلتزم البعض بتعهّداتهم ولا يفون بوعودهم فتقاتل لجعلهم يتحمّلون المسؤوليّة. باختصار هذا الشهر ليس مثالياً لأنّ العوائق تتكرّر وتتعبك. راهن على الوقت لكي تسوّي المشاكل وحاول أن تعالج أطماع الآخرين بالصبر والرويّة، بعيداً عن إثارة المشاكل. كما في الأعمال كذلك في الحياة الشخصيّة، تضطرّ هذا الشهر إلى مسايرة الأجواء والتصرّف بليونة مع المحيط العاطفيّ والعائليّ. مطلوب منك المهادنة بعيداً عن التسلّط خاصة في النصف الأوّل من الشهر إذ إنّ كوكب فينوس يعود إلى برج الحمل ويطرح بعض التحديات ويولّد زوبعة عاطفية في حياتك فتعيش دوّامة ربما وتجد نفسك أمام قرار لا بدّ من اتّخاذه. بعض مواليد الجدي بحتارون أمام تصرّف يثير الشكوك أو يعيشون هواجس بالنسبة إلى العلاقة أو يعانون من غيرة مرضية تحتاج إلى المعالجة الدائمة، والبعض الآخر يعدّد العلاقات ويجد نفسه منجذباً إلى أكثر من شخص. بالإجمال تفضّل أنت عزيزي الجدي، الصمت وعدم التعبير عن عواطفك خوفاً من أن تقابل بالرفض أو تحسّباً لأيّة ردة فعل غير ملائمة، إلّا أنّك في هذه الأثناء تميل إلى الإنفتاح بطريقة فوضويّة في بعض الأحيان ودون انضباط. يعدك الفلك بلقاءات محفّزة جدّاً في النصف الثاني، وبحياة اجتماعيّة صاخبة قد تقوم إلى رومانسيّة لم تكن في الحسبان. يشدذك حنين إلى الماضي فتعاود التواصل مح حبيب قديم أو مع صديق افترقت عنه لسبب خارج عن إرادتك.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *